قرر مجلس إدارة نادي الزمالك فتح تحقيقا بشأن خطابات البرتغالي جيسوالدو فيريرا المدير الفني لنادي الزمالك التي تم تجاهلها.

وأرسل فيريرا خطابا رسميا لنادي الزمالك يبلغهم فيه بعدم رغبته في الاستمرار مع الفريق.

وأكد فيريرا خلال رسالته لجماهير نادي الزمالك أنه أرسل أكثر من خطاب لمجلس الإدارة بشأن مستحقاته المتأخرة ولم يتم الرد عليه.

وأفاد مراسل "يالاكورة" في نادي الزمالك بأن المجلس قرر فتح تحقيقا بشأن معرفة المتسبب عن تجاهل خطابات فيريرا.

ووفقا لتصريحات من مصدر مسؤول بنادي الزمالك فإن الخطاب الأول لفيريرا كان باللغة البرتغالية منذ 13 يوما وتم التكتم عليه.

وشدد المصدر في تصريحاته على أن علاء مقلد المدير التنفيذي للنادي هو المسؤول الأول عن استلام اي خطابات وابلاغ اعضاء مجلس الادارة بها.

الجدير بالذكر أن فيريرا أرسل لنادي الزمالك خطابين من أجل المطالبة بمستحقاته المتأخرة لدى النادي.