قدم أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك اعتذاره لجماهير النادي لأنه هو من أحضر فيريرا للعمل رفقة الأبيض.

وكان فيريرا قد أخطر مسئولي الزمالك بعدم عودته من جديد للعمل في الزمالك ومؤكدا أن رئيس النادي مرتضى منصور قاتل من أجل اجباره على الرحيل.

ورد أحمد مرتضى منصور من خلال بيان على صفحته الرسمية على فيسبوك مؤكدا أن كل ما جاء من خلال المدرب غير صحيح.

وشدد أحمد أن مرتضى منصور دعم فيريرا كثيرا خلال فترة تواجده في الزمالك ، مردفا أن منصور أصر على التجديد لفيريرا لمدة سنة رغم رغبة الرجل في التجديد لمدة شهر.

وأضاف مرتضى أن وكيل فيريرا أبلغه بأن المدير الفني عقد جلسة مع أحد وكلاء اللاعبين من أجل الانضمام إلى نادي أخر ولم يصدق أن البرتغالي قد يقدم على هذه الخطوة.

وقدم مرتضى اعتذاره لجماهير الزمالك لأنه هو من أحضر فيريرا للعمل في الزمالك.

واختتم أحمد مرتضى تصريحاته بالتأكيد على أن المدرب القادم للزمالك سيكون أفضل.