أوضح سيد عبدالحفيظ مدير الكرة في النادي الأهلي حقيقه ما تردد بشأن التحقيق وعقاب الثنائي صالح جمعة ورمضان صبحي لاعبا الفريق بشأن واقعة شرم الشيخ.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت الي اتخاذ لجنة الكرة بالأهلي قرارا بتحويل الثنائي للتحقيق بعد العودة من السنغال على خلفية ما تردد بشأن سهرهم في شرم الشيخ.

وتواجد الثنائي في شرم الشيخ بصحبة المنتخب الأولمبي استعدادا للسفر للسنغال لخوض منافسات بطولة افريقيا تحت 23 عام المؤهلة لأولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وصرح عبدالحفيظ لـ"يالاكورة" قائلا "لو كان الثنائي اخطأ بالفعل لعاقبهم حسام البدري ومسؤولي المنتخب الأولمبي".

وتابع "لا اساس من الصحة بشأن انتظار عودتهم من السنغال من أجل فتح تحقيق معهم".

واختتم "لم يرد لنا انهم قاموا بالخروج عن النص في شرم الشيخ، والمنتخب الأولمبي نفسه لم يتخذ معهم اي اجراء وبالتالي فهم لم يفعلوا شيئا والأمر مجرد اجتهادات صحفية".