كشف رحاب أبو رجيله عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، عن شرطين أساسيين في العقد المقرر توقيعه مع المدير الفني الجديد للفريق في الفترة المقبلة.

وأشار أبو رجيله في تصريحات عبر قناة صدى البلد، إلى أن مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك، قرر وضع شرطين في عقد الفريق مع مدربه الجديد

وأفصح عضو مجلس إدارة الزمالك عن الشرط الأول، حيث قال: " لن يسمح للمدير الفني الجديد بالاستعانة بأي مدرب أي مدرب أجنبي في الجهاز الفني للفريق ".

وأوضح أبو رجيله سبب وجود هذا الشرط، فأضاف: " نريد الاستعانة بأبناء نادي الزمالك في الجهاز الفني الجديد للفريق، لكن إذا أراد الاستعانة بمدرب أحمال أجنبي فلا مانع لدينا ".

وعن الشرط الثاني، فقال عضو إدارة الزمالك: " بالنسبة للمقابل المادي فسيتم تحديد العملة التي سيتم التعامل بها في بند بالعقد، بإما أن يحصل على راتبه بالدولار الأمريكي، أو ما يعادله بالجنية المصري ".

مضيفاً: " الأمر سيتم حسب الاتفاق فلا مانع لدينا في كلا الأمرين، لكنه سيوضح في العقد ببند واضح منعاً لتكرار ما حدث مع فيريرا ".

واختتم رحاب أبو رجيله تصريحاته بالتأكيد على وجود أكثر من 50 سيرة ذاتية لمدربين أجانب يتم دراستها حالياً لاختيار واحد منهم لتولي مهمة الإدارة الفنية للزمالك في الفترة المقبلة.

الجدير بالذكر أن الزمالك سيستقر على اسم المدير الفني الجديد للفريق خلال الأيام القليلة المقبلة، بعدما قرر البرتغالي جيسوالدو فيريرا المدير الفني السابق الرحيل عن القلعة البيضاء قبل أيام ماضية.