أكد البرازيلي المخضرم داني ألفيش ظهير أيمن فريق برشلونة الأسباني لكرة القدم أنه وزملا ءه لا يلتفتون لإشادة المتابعين بأداء الفريق الكتالوني اللافت في الآونة الأخيرة، مشيرا إلى أن الأمر الأكثر أهمية بالنسبة لهم هو مواصلة الانتصارات.

وكتب برشلونة فصلا جديدا من فصول إبداعه في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الأسباني، وذلك عقب فوزه السهل 4 / صفر على ضيفه ريال سوسييداد في المرحلة الثالثة عشرة للمسابقة اليوم السبت على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني.

وقال ألفيش 32/ عاما/ الذي كان أحد نجوم المباراة بعدما صنع الهدفين الأول والثاني لبرشلونة "لن نسمح بأن نشغل أذهاننا بإشادة المتابعين لنا. لم يحن وقت تقييم الأداء بعد ولكنه في نهاية الموسم".

أضاف نجم منتخب السامبا المخضرم "من الناحية العملية، نحن نمتلك القدرة على تسجيل الأهداف. إن المهاجمين الثلاثة (نيمار داسيلفا ولويس سواريز وليونيل ميسي) أظهروا قدرا كبيرا من الانسجام حقا، والجماهير تستمع بتألقهم".

وأوضح ألفيش "لا نبالي بمن الذي يسجل الأهداف، ولكن ما يهمنا هو الفوز بمبارياتنا".

وسجل نيمار هدفين فيما اكتفى ميسي ,وسواريز بتسجيل هدفا واحدا ليرفع الثلاثي اللاتيني لبرشلونة رصيده التهديفي هذا العام إلى 125 هدفا في مختلف المسابقات، بواقع 44 هدفا لميسي و41 هدفا لنيمار و40 لسواريز ليثبت أنه الأقوى هجوميا في العالم عام .2015

ورفع برشلونة رصيده إلى 33 نقطة، ليعزز موقعه في صدارة الدوري الأسباني.