أكد مدرب برشلونة، لويس إنريكي، اليوم عقب الفوز برباعية نظيفة على ريال سوسييداد بالليجا، أن المنافس "قدم مباراة كبيرة" وأن الفوز الكبير يعود للقوة التي يمتلكها فريقه، محذرا من أن الموسم لايزال طويلا وأن فريقه لم يضمن بعد لقب الليجا.

وقال إنريكي "من الغريب أن يخسر فريق بحجم ريال سوسييداد، قدم مباراة كبيرة، بأربعة أهداف. هذا يعكس حجم قوتنا".

وامتدح المدرب لاعبيه قائلا "هذا النوع من المباريات نختبر فيها قوة الفريق وإذا كان سيواجه مشكلات".

وأضاف "اللاعبون بدأوا في الاستمتاع باللعب عقب ضمان النتيجة لصالحنا. اتفهم أن هذا يحدث، فميسي ونيمار وسواريز لا يسعدون إلا إذا كانت الحفلة تشملهم جميعا، وإلا فلن تكون كاملة".

وتحدث عن دور جيريمي ماتيو كظهير أيمن "لقد قدم مباراة متكاملة".

وعن السجل التهديفي الكبير لبرشلونة خلال المباريات الثلاثة الأخيرة (سجل 14 هدفا وتلقت شباكه هدفا وحيدا)، قال المدرب "نحن بدون شك نمر بفترة جيدة، ارى اللاعبين يستمتعون باللعب وهذا واضح، ولكن لا يوجد فريق حتى الآن ضمن لقب الدوري في شهر ديسمبر".

وأردف "لهذا فالموسم لايزال طويلا وجميعنا سيتعرض لسقطات من هنا وحتى نهاية الموسم".

وينفرد برشلونة بصدارة الليجا برصيد 33 نقطة وبفارق سبع نقاط مؤقتا عن أقرب منافسيه، أتلتيكو مدريد، الذي يواجه اسبانيول الليلة بنفس الجولة، وبتسع نقاط مؤقتا عن ريال مدريد الذي سيحل غدا ضيفا على إيبار.