حقق إيه سي ميلان فوزا كبيرا اليوم على ملعبه "سان سيرو" (4-1) أمام ضيفه سامبدوريا، في إطار الجولة الرابعة عشر من دوري الدرجة الأولى الإيطالي "سيري آ".

حملت أهداف "الروسونيري" توقيع كل من جياكومو بونافينتورا في الدقيقة 16 من زمن الشوط الأول بعد مجهود فردي من المهاجم الفرنسي، ذو أصول سنغالية، مباي نيانج داخل منطقة الجزاء قبل أن كرة أرضية قوية قابلها بونافينتورا مباشرة في الشباك.

وزاد أصحاب الأرض من تفوقهم بهدف ثاني في الدقيقة 38 من ركلة جزاء إثر جذب مدافع السامب، لورينزو دي سلفستري، للمزعج بونافينتورا حولها نيانج بنجاح في الشباك.

وفي الشوط الثاني واصل أصحاب الأرض سيطرتهم المطلقة على المباراة ليضيف نيانج الهدف الثاني له، والثالث لفريقه، في الدقيقة 49 بعدما استغل خطأ فادح من حارس سامبدوريا إميليانو فيفيانو في تمرير الكرة لينفرد به ويسددها قوية في الشباك.

ليختتم بعدها المهاجم البرازيلي البديل لويس أدريانو الرباعية في الدقيقة 79 بهدف رائع بعد عرضية من أليسيو تشيرشي مهدها أدريانو على صدره ولعبها مباشرة في الشباك.

بينما أحرز هدف حفظ الماء الوجه للضيوف البرازيلي إيدر مارتينز، هداف الفريق والمسابقة برصيد 10 أهداف، في الدقيقة 87 من ركلة جزاء على يسار جيانلويجي دوناروما.

وعاد الميلان بهذا الفوز لدرب الانتصارات من جديد والذي غاب عنه في آخر مباراتين عندما تعادل أمام أتالانتا على ملعبه سلبيا قبل أن يخسر في الجولة الماضية في كلاسيكو إيطاليا أمام يوفنتوس بهدف نظيف.

في المقابل، هذه هي الخسارة الثانية على التوالي لسامبدوريا تحت القيادة الفنية للإيطالي فينشينزو مونتيلا، المدرب السابق لفيورنتينا، والذي خلف مواطنه المقال من منصبه، والتر زنجا، قبل نحو أسبوعين، بعدما خسر في الجولة الماضية أمام أودينيزي بهدف نظيف.

وبهذه النتيجة، يرتقي الميلان للمركز الخامس مؤقتا برصيد 23 نقطة بينما تجمد رصيد سامبدوريا عند 16 نقطة في المركز الثاني عشر.

وكانت مباريات الجولة قد افتتحت اليوم بفوز صعب لتورينو بثنائية دون رد على ملعبه أمام بولونيا.

وتنفس أصحاب الأرض الصعداء في الدقيقة 75 عندما هز أندريا بيلوتي شباك الضيوف، قبل أن يضاعف جوسيبي فيفيس النتيجة في الدقيقة 93.

وبهذه النتيجة قفز تورينو للمركز الثامن بـ21 نقطة في حين تجمد رصيد بولونيا عند 13 نقطة في المرتبة الـ17 في انتظار ما ستسفر عنه نتائج باقي مباريات الجولة.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا