أكد خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة على إمكانية تعيين مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود طاهر مجددا في حالة صدر قرار من المحكمة بحل المجلس.

وينتظر مجلس الأهلي قرار من المحكمة بشأن حله او استمراره نهاية ديسمبر المقبل.

وأشار وزير الرياضة في تصريحات لبرنامج "مع شوبير" "الامر معقد للغاية، فهناك حكم منتظر يجب تنفيذه بجانب أيضا ان هناك قوانين دولية خاصة بمجالس ادارات الاندية".

وأضاف "من الوارد في حالة تم حل المجلس أن يتم الدعوة لجمعية عمومية من أجل اختيار مجلس جديد".

وأكمل "ايضا هناك حل بأن اقوم بتعيين بعض الاسماء وفقا لرؤيتي الشخصية لإدارة النادي".

وتابع "من الوارد أن يتم اتخاذ قرارا بتعيين المجلس نفسه نظرا لأنه من اختيار الجمعية العمومية، ليس نوعا من التحايل لكن حتى لا يتعارض الامر مع القوانين الدولية".

واختتم "حل هذا المجلس وان حدث سيكون بسبب مشاكل في الاجراءات تؤدي الي عدم اعتماد النتيجة وليس بسبب أن هناك مشاكل لدى الاشخاص نفسهم".