أكد اميليو بوتراجينيو، مدير العلاقات المؤسسية بنادي ريال مدريد أن الاتحاد الإسباني لكرة القدم وفريق فياريال لم يخطرا الفريق الملكي بأن الروسي دنيس شيريشيف موقوف لمدة مباراة في كأس ملك إسبانيا إثر حصوله على ثلاث بطاقات صفراء خلال الموسم الماضي في البطولة، وذلك بعد الدفع به أساسيا أمام مضيفه قادش (1-3) في ذهاب دور الـ32 من المسابقة، ما قد يعرض الريال للاقصاء من البطولة حال تقدم المنافس بتظلم.

وقال بوتراجينيو، في تصريحات صحفية عقب المباراة، "لم نكن نعرف وضع اللاعب. لم نتلق اخطارا من الاتحاد ولا من فياريال. شيريشيف، وقد كان لاعبا في فياريال، لم يكن يعرف هذا أيضا".

وأوضح "مستشارونا القانونيون سيدرسون الواقعة أيضا. من جانبنا لم تكن هناك رغبة (في مخالفة القواعد)، ولم نكن نعلم بوضع اللاعب".

وأشار إلى أنه تحدث مع المدرب رافا بنيتز ومفوض الفريق الأول بالنادي، ميجيل بورلان نوجويرا، وأن "لا أحد تلقى اخطارا بهذا الشأن".

وأردف "من الممكن أن يكون الاتحاد قد أخطر فياريال حينها بشأن ايقاف شيريشيف، ولكن لم يخطر أحد ريال مدريد بهذا الشأن".

وكان شيريشيف قد حصل على البطاقة الصفراء الأولى الموسم الماضي مع فياريال في إياب ثمن النهائي أمام ريال سوسييداد والثانية في إياب ربع النهائي أمام خيتافي قبل أن يحصل على الثالثة إياب نصف النهائي أمام برشلونة، وكان من المفترض ألا يشارك في أولى مباريات فريقه بالكأس هذا الموسم.

وحال تقدم قادش بتظلم، في موعد أقصاه (13:00 ت ج) من يوم الخميس وفقا لما أفادت به لـ(إفي) مصادر من الاتحاد الإسباني، فإن ريال مدريد سيتم اقصاؤه من البطولة، كما حدث الموسم الجاري مع أوساسونا، عندما دفع بأوناي جارسيا أمام ميرانديس.