أجرت الشرطة السويسرية حملة اعتقالات صباح اليوم الخميس ضد مسئولين بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لاتهامات تتعلق بتحقيقات الفساد، بحسب ما أعلنه الفيفا اليوم.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن أكثر من 12 شخصا اعتقلوا خلال هذه المداهمات في مدينة زيوريخ السويسرية.

وبعض حالات الاعتقال تمت في نفس الفندق الذي شهد القاء القبض على مسئولين أخرين بالفيفا في مايو الماضي.

وبدأت اللجنة التنفيذية بالفيفا منذ أمس الأربعاء اجتماعات على مدار يومين قبل انعقاد الكونجرس الاستثنائي في فبراير المقبل لانتخاب خليفة جوزيف بلاتر في رئاسة الفيفا.

وتمت حملة الاعتقالات اليوم عن طريق السلطات السويسرية في ضوء التحقيقات الأمريكية الجارية منذ فترة.

ومن المتوقع أن تستهدف الاتهامات مسئولين بارزين في كرة القدم بأمريكا الجنوبية وأمريكا الوسطى، وتتعلق بغسل الأموال والاحتيال والابتزاز.

ووفقا لنيويورك تايمز فإن بلاتر ليس من ضمن قائمة المتعقلين.