أصدر فرانشيسكو روبي القاضي الأوحد في الاتحاد الإسباني لكرة القدم قراره اليوم الجمعة بإقصاء ريال مدريد بشكل رسمي من بطولة كأس ملك إسبانيا، بسبب إشراكه لاعب بشكل غير قانوني.

وشارك الروسي تشيرشيف في مباراة قادش بكأس ملك إسبانيا الأربعاء الماضي بالرغم من إيقافه من جانب الاتحاد الإسباني منذ الموسم الماضي حين كان معارا لفياريال.

وقام قادش بالتقدم بشكوى ضد ريال مدريد في الاتحاد الإسباني من أجل معاقبة الفريق على إشراكه للاعب، فيما أكد إيميليو بوتراجينيو أن النادي لم يحصل على أي اخطار من الاتحاد الإسباني بعدم أحقية اللاعب في المشاركة.

وخالف ريال مدريد بذلك لائحة الاتحاد الإسباني والمادة 41 منها، وهو ما يعني ابعاده من البطولة في الموسم الحالي وتأهل قادش على حساب النادي الملكي.

وكان فلورنتينو بيريز قد عقد أمس الخميس مؤتمرا صحفيا أكد من خلاله أن النادي موقفه سليم تماما ولا يحق للاتحاد الإسباني استبعاده من البطولة.

وقرر ريال مدريد فور صدور القرار أنه سيتقدم للتظلم ضده متعللا بأنهم لم يحصلوا على إخطار من الاتحاد الإسباني بأن اللاعب لا يحق له المشاركة في المباراة.

وسيكون من حق ريال مدريد التقدم بشكوى في البداية إلى لجنة الشكاوى، وبعد ذلك سيكون الإجراء التالي هو اللجوء إلى المحكمة الرياضية.

وقام محاميان من النادي الملكي منذ يوم أمس الخميس بالإطلاع على كافة الأوراق الخاصة باستبعاد اللاعب في محاولة لحماية النادي من العقوبة.