يخوض نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي مباراة فاصلة الثلاثاء أمام مضيفه فولفسبورج الألماني في بطولة دوري أبطال أوروبا في ظل غياب مهاجمه واين روني، أحد افضل لاعبيه.

وأعلن النادي الإنجليزي أن روني لم يتعاف بعد من إصابته في الكاحل وسيغيب عن مباراة فريقه التي تقام غدا في ألمانيا.

ويعاني مانشستر يونايتد بقيادة المدير الفني الهولندي لويس فان جال من غياب سبعة لاعبين قبل مباراته المرتقبة أمام فولفسبورج، من بينهم اللاعب الأسباني اندير هيريرا والأرجنتيني ماركوس روخو والإكوادوري أنطونيو بلنسية.

وأصبح مانشستر يونايتد مطالبا بتحقيق الفوز في مباراته الأخيرة في دور المجموعات، بعد أن احتل المركز الثاني برصيد ثماني نقاط بفارق نقطة واحدة عن فولفسبورج المتصدر وبفارق نقطة واحدة أيضا عن بي إس في اندهوفن صاحب المركز الثالث الذي يواجه سيسكا موسكو في نفس المرحلة من البطولة.

ويضمن مانشستر يونايتد "الشياطين الحمر" التأهل إلى الدور الثاني من البطولة الأوروبية في حال تحقيقه للفوز غدا بأي نتيجة، حيث أن تعادله أو خسارته أمام فولفسبورج ستجعل حظوظه في التأهل معتمدة على نتيجة المباراة الأخرى.