استطلع "يالاكورة" اراء المدربين واللاعبين حول افضل لاعب ومدرب في العالم لعام ٢٠١٥ بعد اعلان الاتحاد الدولي عن القائمة النهائية للمتنافسين على جوائز الافضل.

ويتنافس ٣ مدربين على جائزة افضل مدرب في عام ٢٠١٥ وهم لويس انريكي المدير الفني لبرشلونة الاسباني ، بيب جوارديولا المدير الفني لنادي بايرن ميونيخ الالماني، وخورخي سامبولي المدير الفني لمنتخب تشيلي.

وأشار طارق يحيي المدير الفني لنادي طلائع الجيش في تصريحاته ليالاكورة "اختار جوارديولا وليس إنريكي".

وبرر اختياره قائلا "جوارديولا صاحب فلسفة خاصة يفرضها في اي مكان يعمل به".

وتابع "ما قدمه بايرن ميونيخ في ٢٠١٥ بجانب انطلاقة هذا الموسم في الدوري الألماني يجعله الأفضل".

وأضاف "إنريكي فاز بالبطولات وحقق إنجازات لكنه حصل على فريق جاهز من الأساس ويحتفظ الفريق بنفس فلسفة جوارديولا".

واختتم "اري ان خورخي المدير الفني لتشيلي يستحق التواجد ثانيا بعد جوارديولا فهو حقق لقب كوبا أمريكيا بامكانيات ليس كبيرة".