قال عبد العزيز عبد الشافي مدير قطاع الكرة بالنادي الأهلي، أنه لم يوافق على بعض الصفقات الجديدة التي ضمها الأهلي مؤخرا.

وكان عبد الشافي عضوا بلجنة الكرة التي اختارت معظم صفقات الأهلي مطلع الموسم الجاري.

وأشار عبد الشافي الى أن دور اللجنة كان استشاريا فقط، مضيفا "لم يكن لي أو لوليد صلاح الدين وطاهر الشيخ أعضاء اللجنة، سوى تقديم الاستشارة، القرار كان بيد علاء عبد الصادق مدير القطاع حينها".

وواصل في تصريحات لقناة النادي الرسمية "بعض الصفقات لم أوافق على انضمامها للأهلي، وطالبت بضم البعض ولم يحدث"، مضيفا "الاختلاف في الآراء شيء طبيعي".

وعن الجابوني ماليك ايفونا قال زيزو "إصاباته غير مزمنة كما تردد، لكن اللاعب له طريقة في التدريبات تزيد من الالتحامات"، مضيفا "لقد تعرض للالتحام 4 مرات خلال نفس المنطقة في أنكل القدم، ولآخر لحظة لم يكن ليشارك في مباراة قمة السوبر".

وواصل "هناك فترة لتألق كل لاعب مع الفريق، والدليل أحمد فيلكس وأمادو فلافيو، لكن هذه الفترة قاربت على الانتهاء ولن ننتظر كثيرا".

وعن إمكانية الاستغناء عن اللاعب، قال "كيف نضم لاعبا كلفنا مبالغ لم تحدث من قبل ثم نقرر الاستغناء عنه"، متمما "من الصعب الاستغناء عن لاعب انضم بهذه الأموال، الصبر مطلوب أحيانا، والفريق لم يلعب سوى 4 مباريات".

وعن كثرة إصابات الفريق بشكل عام، قال "طالما هناك احتكاك، فهناك إصابات، هي ناتجة عن حماس اللاعبين لرغبتهم في إثبات الذات والتعريف بقدراتهم أمام المدرب الجديد".