أثنى المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني لكرة القدم لويس إنريكي على خصمه جوانجزو إيفرجراند الذي يلتقيه غدا الخميس في نصف نهائي كأس العالم للأندية، محذرا من أنه فريق "اعتاد الفوز".

وذكر إنريكي في مؤتمر صحفي عقد اليوم الأربعاء بأن الفريق الصيني لم يتذوق طعم الهزيمة طوال 28 مباراة خاضها منذ تولي البرازيلي لويز فيليبي سكولاري إدارته الفنية، مؤكدا أن النادي يحظى بين صفوفه بلاعبين "برازيليين جيدين مثل باولينيو وجولارت أو إلكيسون".

كما أبرز القدرة التي يتمتع بها لاعبو الوسط في جوانجزو إيفرجراند، وكذلك قائد الفريق جنج جي على تناقل الكرة، في الوقت الذي أشاد فيه أيضا بأداء الظهير الأيمن زانج لينبينج، حتى أنه ألمح إلى أن بمقدوره "اللعب في الدوري الإسباني".

وأكد "لم نأت للتنزه"، مؤكدا أنه من الخطأ "الشعور بالاطمئنان" تجاه هذه المباراة.

وأشار إنريكي إلى أن "كرة القدم مليئة بالمفاجآت، وإن لم يكن الأمر كذلك اسألوا (كلوب) أمريكا (الذي تعرض للهزيمة في ربع النهائي على يد جوانجزو)".

ومن جانب آخر، أكد أنه لن يستدعي إلى مباراة غد البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي تعرض لإصابة في الثامن من ديسمبر الجاري خلال تدريبات الفريق استعدادا لمواجهة باير ليفركوزن الألماني في ختام دور المجموعات لدوري الأبطال الأوروبي.

وأوضح مدرب البرسا "لست من أنصار المخاطرة. سوف نقرر (بشأن لعب نيمار من عدمه) حين يحين الوقت لذلك، ونحن لا نعلم أصلا إذا كانت هذه اللحظة ستأتي، فعلينا أولا بلوغ النهائي".

وأضاف أن "نيمار ما زال يخوض العملية الطبيعية التي يخوضها أي لاعب مصاب. إذا كنتم لم تروه وهو يتدرب فهذا لا يعني أنه لم يفعل ذلك. هناك أماكن مختلفة يتدرب بها اللاعب، وليس فقط في الملعب".

وكان اللاعب البرازيلي قد شوهد وهو يتدرب بمفرده على هامش جلسة المران التي سبقت المؤتمر الصحفي، وكانت هذه المرة الأولى التي يظهر فيها نيمار وهو يتمرن منذ وصول الفريق الكتالوني إلى اليابان في 14 ديسمبر الجاري.