أقامت قوات الشركة تعزيزات عسكرية بمحيط مقر النادي الأهلي بالجزيرة، لليوم الثاني على التوالي، تحسبا لوصول بعض الجماهير إلى النادي.

وكانت عدد من الجماهير اعترضت حافلة النادي الأهلي الخميس أثناء توجهها إلى ملعب بتروسبورت من أجل خوض مباراة سموحة قبل أن يتنقل اللاعبين من خلال سيارات خاصة إلى ملعب المباراة.

وكان مقر النادي الأهلي شهد الجمعة أيضا حالة استنفار امني تحسبا لوجود جماهير.

وأفاد مراسل يالاكورة أن بعض من سيارات الأمن المركزي، والدفاع المدني والشرطة طوقت صباح السبت مقر النادي الأهلي.

ومن المقرر أن يخوض الفريق مرانه اليوم السبت في تمام الساعة العاشرة صباحا.