خاض الأهلي صباح اليوم الاثنين مرانه الأخير قبل السفر الى الساكندرية استعدادا لملاقاة حرس الحدود الثلاثاء بالجولة التاسعة من مسابقة الدوري الممتاز.

وكان مقررا اقامة المباراة اليوم الإثنين قبل أن يتم تأجيلها لمدة 24 ساعة، بسبب تغيير الملعب التي ستقام عليه من بتروسبورت إلى برج العرب.

وحسب مراسل يالاكورة فإن بيسيرو واصل انفعاله ضد لاعبو الفريق أثناء المباراة، حيث أوقف تقسيمة أجراها بين فريقين، قبل أن يصيح بالانجليزية "What i can do" أو ماذا أستطيع أن أفعل، قبل أن يقوم بتصحيح بعض الأخطاء.

وكان بيسيرو أجرى تقسيمة بين فريقين، الأول يضم بشكل كبير الفريق الذي سيعتمد عليه في مباراة الحدود، وتواجد فيه كل من، شريف إكرامي، ومحمد نجيب وأحمد حجازي وأحمد فتحي (ظهير أيمن) وصبري رحيل (ظهير أيسر)، وحسام غالي وحسام عاشور، وعبدالله السعيد، ووليد ورمضان صبحي، وماليك ايفونا.

فيما ضم الفريق البديل كل من، أحمد عادل عبد المنعم، ورامي ربيعة، وحسين السيد، وباسم علي، وصالح جمعة، وأحمد حمدي وعماد متعب وعمرو جمال ومؤمن زكريا.

وبدا اهتمام بيسيرو بالفريق الأول، حيث حرص على تحفيظ اللاعبين بعض الجمل أثناء التقسيمة.

وفي سياق متصل، غاب شريف حازم عن المران الجماعي مكتفيا بالجرى حول الملعب.