أكد ماوريسيو ساري المدير الفني لنادي نابولي الإيطالي مرة أخرى أن نجم فريقه الأرجنتيني جونزالو هيجواين هو أفضل مهاجم في العالم.

وسجل هيجواين في النصف الأول من الموسم الجاري من الدوري الإيطالي 16 هدفا مع نابولي الذي يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب أندية المسابقة بفارق نقطة واحدة عن انتر ميلان المتصدر، حيث يسعى إلى التتويج بلقبه الأول في هذه البطولة منذ عام .1990

وكان المهاجم الأرجنتيني28/ عاما/ قريبا من الرحيل عن صفوف نابولي في المواسم الأخيرة، بالإضافة إلى طريقة تصرفه التي ثارت حولها علامات الاستفهام في بعض الأحيان، بيد أنه اعترف أن التغيير الذي طرأ على عقليته ساعده كثيرا للوصول إلى أعلى درجات الجاهزية الفنية.

وذكر ساري أن هيجواين تعرض لحالة من سوء الفهم من قبل المحيطين به، ولكنه في الوقت الحالي يشعر بانتماء أكبر لملعب سان باولو، معقل الفريق الإيطالي.

وأضاف ساري في تصريحات لصحيفة "ديلو سبورت" الإيطالية: "هو شخص حساس وقدم صورة له لا ترتبط على الإطلاق بشخصيته الحقيقية".

وتابع: "هو ليس أفضل مهاجم في العالم وحسب ولكنه رجل صاحب مشاعر صادقة .. علي أن أقول أنني أقود مجموعة مميزة .. جونزالو قد يكون شخصا حساسا وهذا يبدو جليا .. بطل مثله يحتاج في بعض الأوقات إلى أن يشعر بأنه قريب من المحيطين به".