أكد وجيه أحمد رئيس لجنة الحكام الرئيسية بالاتحاد المصري لكرة القدم، على احتمالية تقديمه لاستقالته في الفترة المقبلة، بعد الهجوم الذي تعرض له من مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

وأشار وجيه أحمد في تصريحات عبر قناة النهار رياضة، إلى أنه مستمر في مهمته خلال الفترة الحالية، لكنه شدد على أنه سيترك مهمته حال زيادة ما اسماه بالضغط العصبي عليه.

وقال رئيس لجنة الحكام: " عدد من حكام المباريات اقترحوا عدم إدارة المواجهات المقبلة في الدوري بعد الهجوم الذي نتعرض له، لكنني رفضت وأكدت لهم على ضرورة استكمال المسابقة بشكل طبيعي ".

وشهدت الساعات الماضية هجوم شديد من مرتضى منصور على وجيه أحمد وعدد من الحكام، حيث أكد رئيس نادي الزمالك على تعرض فريقه لظلم تحكيمي، إتخذ على إثره قرار بالانسحاب من الدوري قبل أن يتراجع عن الأمر.

وأكمل: " كل شيء وارد في الفترة المقبلة، حتى الآن أنا مستمر في مهمتي وهدفي هو الخروج بالدوري إلى بر الآمان، إلا أن في حال احساسي بزيادة الضغط الواقع عليّ فقد أتخذ قرار بالاستقالة ".

واختتم وجيه أحمد: " لدي أسرة وأبناء، ومن الطبيعي أنه في حال زيادة الضغط أن أتخذ قراري بالاستقالة مباشرة ".