قال الرئيس المؤقت للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الكاميروني عيسي حياتو أن التغييرات التي ستقررها الجمعية العمومية الاستثنائية في 26 فبراير المقبل بزيورخ ستعمل على "اعادة الثقة" والسمعة للمؤسسة.

وقال حياتو اليوم في وثيقة تقديم الجمعية "هذا الحدث يمثل فرصة تاريخية لـ(فيفا) ويأتي في مرحلة هامة نعمل فيها بقوة لاعادة ارساء مصداقية واستقرار المنظمة عقب فترة صعبة".

واعتبر الكاميروني أن انتخاب رئيس جديد لـ(فيفا) في فبراير سيسمح ببدء "مرحلة جديدة بالنسبة للمؤسسة ومستقبل كرة القدم في كل العالم".

وتابع حياتو "التغييرات التي سنجريها في لوائحنا وقوانينا والتي صدقت عليها اللجنة التنفيذية لـ(فيفا) في ديسمبر ستعطي دفعة مبدئية للعملية التي ستعيد الثقة وستعلي اسم (فيفا) كمنظمة رياضية حديثة ومهنية".

يشار إلى أن الرئيس الحالي للفيفا جوزيف بلاتر فرضت عليه مؤخرا عقوبة للايقاف لمدة ثمان سنوات هو ورئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الفرنسي ميشيل بلاتيني بسبب تحقيق حول قضية فساد.