أعلن أحمد حسام "ميدو" المدير الفني السابق للنادي الإسماعيلي عن خطوته المقبلة عقب رحيله عن الدراويش، عقب الأزمة التي نشبت بينه وبين حسني عبد ربه قائد الفريق.

وأشار ميدو في تصريحات عبر إذاعة الشباب والرياضة، إلى أنه لم يتولى مهمة تدريب أي فريق في الفترة المقبلة، مشدداً على احتمالية العودة لتحليل المباريات على القنوات الرياضية.

وقال المدير الفني السابق للإسماعيلي: " سأحضر الاجتماع مع محافظ الإسماعيلية فقط بصورة ودية، لكن الأمر منتهي ولا نية لدي للعودة لتدريب الإسماعيلي مرة أخرى ".

وأضاف: " تلقيت عدد من العروض لتحليل المباريات في القنوات التليفزيونية، ولكنني لم أتخذ قراري بعد بشأن الاستقرار على أحدهم ".

واختتم ميدو: " بالنسبة للتدريب فلا أنوى تولي مهمة الإدارة الفنية لأي فريق في الفترة المقبلة، وتحليل المباريات سيكون خطوتي المقبلة ".