أصبحت صفقة المهاجم السنغالي ميندي لاعب نادي ماريبور السلوفيني مع نادي الزمالك مهددة بالفشل بعد أن طلب اللاعب راتباً كبيراً رفض النادي المصري الموافقة عليه ويحاول تخفيضه بنسبة 25% لإتمام الصفقة.

وأفاد مراسل يالاكورة أن اللاعب السنغالي طلب الحصول على مبلغ 400 ألف دولار راتب سنوي في نادي الزمالك وهو الأمر الذي قابله مسئولي النادي الأبيض بالرفض وعرضوا دفع 300 ألف دولار فقط ما يوازي 75% مما طلبه اللاعب.

ويرفض الزمالك منح اللاعب ميندي 400 ألف دولار سنوياً حتى لا يؤثر ذلك على سقف الرواتب في النادي الأبيض الذي حدده مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة النادي من قبل.

وعن المفاوضات مع النادي السلوفيني فإن الأمر توقف على طلب ماريبور الحصول على نصف مليون دولار من أجل الموافقة على رحيل لاعبه السنغالي إلى صفوف الزمالك.