قال واين روني نجم هجوم المنتخب الإنجليزي لكرة القدم وقائد فريق مانشستر يونايتد اليوم الخميس إن لاعبي مانشستر يدعمون مديرهم الفني الهولندي لويس فان جال في مواجهة الضغوط التي يتعرض لها.

ويحيط الغموض بمستقبل فان جال مع الفريق في ظل عدم تحقيق الفريق اي فوز على مدار آخر ست مباريات خاضها في مختلف البطولات وتراجعه إلى المركز الخامس في جدول مسابقة الدوري الإنجليزي.

وتعرض فان جال لانتقادات هائلة بسبب أسلوب لعب الفريق كما تعرض الفريق لهتافات وصفارات استهجان بعد هزيمته أمام ضيفه نورويتش سيتي قبل أيام.

وقال روني ، في مقابلة مع شبكة "سكاي سبورتس" التلفزيونية الرياضية قبل مباراة الفريق أمام ستوك سيتي يوم السبت المقبل في الدوري الإنجليزي ، " كثير من الناس يتحدثون عن أشياء يعتقدون أنها تحدث ولكن الحقيقة أن كثيرين ممن يكتبون هذا لا يعلمون بالفعل ما يحدث".

وأوضح "نجتهد بشدة ونكافح مع مديرنا الفني في محاولة لتحقيق النتائج وتغيير شكل موسمنا".

وغادر فان جال مؤتمرا صحفيا لفريقه أمس الأربعاء بعد أقل من خمس دقائق على بدايته مؤكدا أن الجدل الدائر بشأن مستقبله مع الفريق أثر على عائلته.

وقال روني "لدينا جميعا عائلات. وأحيانا يكون ما يكتب ليس أمرا جيدا لعائلاتنا. ليس جيدا لعائلتك أن تراه" مشيرا إلى أنه كلاعب قد يستطيع التعامل مع ما ينشر ولكن أفراد العائلة لم يتعودوا على هذا حيث يكون أمرا صعبا بالنسبة لهم.

وأضاف "نفتخر باللعب لمانشستر يونايتد. وعندما لا تسير الأمور على نحو جيد ، يكون من الصعب التعامل معها".