صرح كلاوديو رانييري المدير الفني لليستر سيتي أن الفريق استحق الخسارة أمام ليفربول في البريميير ليج اليوم السبت، موضحا أن جيمي فاردي كان يعاني من نزلة برد، فيما كان رياض محرز منهكا.

وصرح رانييري عقب المباراة "دخلنا في أجواء اللقاء متأخرين بعض الشيء، ليفربول ضغط منذ البداية واستحق الفوز، حاولنا بذل أفضل ما لدينا ولكننا كنا متوترين بشكل كبير في الشوط الأول ولم ننجح في فرض أسلوب لعبنا".

وأضاف "تحسنا نوعا ما في الشوط الثاني، ولكن ذلك لم يكن كافيا" مشيرا إلى أن نجم الفريق، جيمي فاردي، شارك في اللقاء وهو مصاب بنزلة برد.

وأوضح "فاردي كان مصابا بنزلة برد ورياض محرز كان منهكا للغاية".

وأعرب المدرب عن تطلعه لتحسين الأداء مستقبلا "الآن سنرفع رأسنا وسنستعد للمباراة القادمة أمام مان سيتي الثلاثاء، سيكون تحدي آخر لنا".

وقد يفقد ليستر سيتي صدارة البريميير ليج حال فوز أرسنال على ساوثامبتون بنفس الجولة الـ18 من المسابقة.