قال المدير الفني لريال مدريد الإسباني، رفائيل بنيتيز أنه يقدم التهنئة للاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو لـ"حمله الفريق فوق ظهره"، في فوز الملكي على ريال سوسييداد اليوم بالليجا (3-1) حيث سجل هدفين، عقب اهدار ركلة جزاء.

وقال بنيتيز في مؤتمر صحفي "ريال مدريد سيطر على المباراة باستثناء 10 دقائق، كانت لنا السيطرة ولاحت لنا فرص كثيرة لم نستغلها لنلعب الشوط الثاني بأريحية، رد فعل اللاعبين كان رائعا، أقدم لهم التهنئة، الهدف هو بذل أقصى جهد وهم قاموا بهذا وحققنا ثلاث نقاط".

وصرح المدرب "قدمت التهنئة لكريستيانو لأنه حمل الفريق فوق ظهره وأيضا كل من بدأوا التشكيل الأساسي والاحتياطيين أيضا لأن اللاعبين اتحدوا أمام موقف كان يتطلب قوة الشخصية".

وأكمل بنيتيز "عقب اهدار ركلة الجزاء، حمل رونالدو الفريق فوق ظهره وجعلنا نتقدم، العمل كان جيدا جدا ويجب السير على نفس المنوال".

ولم يتشارك المدرب نفس رأي الصحفيين الذين اعتبروا أن ريال سوسييداد هو من سيطر على المباراة ودافع عن طريقة لعب فريقه.

وأضاف بنيتيز "إنها قصة آخر 30 عاما: الاختيار بين الاستحواذ والسيطرة أم كرة القدم المباشرة، نحن فريق لدينا نسبة استحواذ جيدة ولكن لاعبينا يتمتيزون بالسرعة والخطورة في المناطق الأمامية، علينا التبديل بين الخيارين".

وأشاد المدرب من ناحية أخرى بلوكاس فاسكيز صاحب الهدف الثالث حيث قال "سجل هدفا جميلا، إنه سريع ويقدم أفضل ما لديه، مسئوليتي هي اخراج أفضل ما لدى اللاعبين البدلاء".

واعتبر بنيتيز أن فريقه "يمتلك شخصية وهيبة مكنته من احداث رد فعل"، حيث قال "أرغب في أن يستمر الفريق في حصد النقاط وأن تستمع الجماهير بالانتصارات".