تحدث المدرب الإيطالي المخضرم فابيو كابيلو عن مسألة تواجد الطبيب النفسي في الأجهزة الفنية لكرة القدم، مشيراً إلى أن هذا الأمر من الأشياء التي دخلت حديثاً على كرة القدم دون مبررات.

وخلال مشاركته في مؤتمر دبي الرياضي وجه له مراسل يالاكورة سؤالاً حول أهمية وجود الطب النفسي في الأجهزة الفنية ومدى تأثير ذلك على أداء الفريق وتأهيل اللاعبين.

ورد كابيلو قائلاً: "المدير الفني هو الطبيب النفسي للاعبين، يجب أن يعالج لاعبيه نفسياً مثلما يعدهم فنياً، هذه مهمته، لو لم يكن قادراً على إنجازها فهو في النهاية غير كفؤ".

وقاد كابيلو العديد من الأندية الكبرى في أوروبا مثل روما ويوفنتوس وريال مدريد وميلان، بالإضافة لقيادة منتخب إنجلترا ومنتخب روسيا قبل أن يصبح في الفترة الحالية بلا عمل.

وأنهى المدرب الإيطالي المخضرم قائلاً: "لم استعن أبداً خلال مشواري التدريبي بطبيب نفسي، هذه نغمة سائدة حديثاً في كرة القدم ولا علاقة لها باللعبة، تماماً مثل المصطلحات والأشياء الغريبة التي تنال من متعة كرة القدم مثل الموائمات والاستراتيجيات وغير ذلك".