قلل لويس إنريكي، المدير الفني لبرشلونة الإسباني من أهمية الأداء التحكيمي لانياكي فيكاندي جاريدو الذي أدار مواجهة فريقه أمام ضيفه ريال بتيس (4-0) في الجولة 17 من الليجا، حيث أكد أن الأخطاء التحكيمية "أمر منطقي وطبيعي".

وقال إنريكي، في مؤتمر صحفي عقب المباراة، "في كرة القدم تحدث أخطاء لصالحك وأخرى على حسابك. لا أهول من الأخطاء التحيكيمية التي نعاني منها، وكذلك بالنسبة لتلك التي تكون في صالحنا. أخطاء الحكام أمر منطقي وطبيعي. تحدث للجميع. لا يمكنني التحكم فيها".

ولكنه أبدى دعمه لاستخدام التكنولوجيا في التحكيم، مشيرا "إذا كان هذا سيساعد الحكام، فبالطبع أدعم استخدامها لأنني شخص يفضل التحسين دائما"، مبديا "دهشته" من طرد بيبي ميل، مدرب بتيس، حيث إنه لم "يسمع شيئا" يستدعى اشهار البطاقة الحمراء في وجهه.

وأثنى على الأداء الذي قدمه لاعبوه أمام بتيس، والذي سمح لهم بانهاء عام "جيد للغاية" حقق فيه الفريق الكتالوني خمسة ألقاب، وحطم فيه الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجله فريق في عام بـ180، متجاوزا 178 هدفا سجلها ريال مدريد في 2014 وحقق بها الرقم القياسي الذي حطمه البرسا.

وأوضح "واجهنا صعوبة في بداية المباراة. لعبنا بقوة ورغبة في الفوز كما فعلنا طوال العام. أهنئ الفريق، انها الرسالة الأفضل التي يبثها الفريق قبل 2016، الذي سينطلق قريبا".

وأشار إلى أن هدف الفريق الكتالوني العام المقبل هو "العودة للفوز ونسيان ما حدث والمنافسة على الألقاب".