ما بين ليلة رأس السنة لعام 2015 ومثيلتها لعام 2016 حدثت اختلافات كثيرة جداً في جدول ترتيب البريميرليج، وحدثت معجزة كروية كان بطلها فريق ليستر سيتي الذي كان أقوى الفرق المرشحة للهبوط في 31 ديسمبر 2014.

وفي هذا التقرير نرصد 5 اختلافات لمعجزة البريميرليج بين يومي 31 ديسمبر 2014 و31 ديسمبر 2015، ومدى التغير الذي حدث لفريق ليستر سيتي على مدار 365 يوم.

1 – من القاع إلى القمة

فريق ليستر سيتي كان يحتل المركز الـ20 والأخير في جدول ترتيب البريميرليج في أخر يوم بسنة 2014، لكن بعد مرور عام كامل أصبح ليستر سيتي في الصدارة مناصفة مع أرسنال في تحول عظيم للفريق المكافح.

2 – ندرة الانتصارات

على مدار 20 مباراة في الموسم الماضي 2014-2015 لم يحقق ليستر سيتي سوى 3 انتصارات فقط حتى ليلة رأس السنة الماضية، لكن في 2015-2016 حقق ليستر سيتي 11 فوز من 19 مباراة.

3 – من – إلى +

كان فارق الأهداف لفريق ليستر سيتي بعلامة (-) في نهاية السنة الماضية 2014 حيث سجل وقتها 19 هدف وتلقت شباكه 33 هدف، ليكون الفارق في النهاية -14، أما في نهاية عام 2015 أصبح الفارق بعلامة (+) حيث سجل ليستر 37 هدف وسكنت شباكه 25 هدف ليكون الفارق +12.

4 – 25 نقطة

14 نقطة هي التي جمعها ليستر سيتي في أخر يوم بعام 2014، لكنه زاد على هذا الرقم 25 نقطة ليصل للنقطة رقم 39 في نهاية عام 2015 ليواصل التطور الكبير.

5 – اختلاف المنافسة

في الموسم الماضي كانت المنافسة شرسة جداً في نهاية العام بين ليستر سيتي وبيرنلي وكريستال بالاس، لكن من أجل تجنب الهبوط، وفي نهاية 2015 أصبحت المنافسة أكثر شراسة لكن مع أرسنال ومانشستر سيتي من أجل الفوز بلقب البريميرليج.