أكد محمود طاهر رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي على رفضه للدخول فيما أسماه "بالنفق المظلم الذي دخلت فيه أندية أخرى"، مشدداً على تمسكه بحقوق مجلسه القانونية.

وأشار طاهر في تصريحات بالمؤتمر الصحفي الذي عقده صباح اليوم، السبت، وحضره مراسل يالاكورة، إلى وجود محاولات لهدم استقرار الأهلي، مشدداً على وجود مخالفات مالية سابقة.

وقال رئيس الأهلي: " هناك محاولات ومؤامرات دائمة لهدم استقرار النادي الأهلي، وهو ما نتعرض له منذ أن تولينا المهمة في مارس عام 2014، وهو مناخ لا يصلح للعمل ".

وأضاف: " هناك مخالفات مالية سابقة لم نتحدث عنها ولم نرد ذلك، ولكن منذ أن تولينا إدارة النادي ونحن نتعرض لشائعات هدفها واضح وهو هدم استقرار الأهلي ".

واختتم محمود طاهر: " لن نقبل بأي قرارات سوى التي تحفظ كيان النادي الأهلي، فلن نقبل الدخول في نفق مظلم دخلت فيه أندية أخرى، حتى ولو على حساب مجلس الإدارة الحالي ".