أكد البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الأسباني إنه يريد أن "يعيش كالملك" عندما يعتزل كرة القدم ويستمتع بحياته بعيدا عن كرة القدم.

وأوضح اللاعب ، في مقابلة نشرتها صحيفة "إل موندو" الأسبانية اليوم الأحد ، "تكوين المستقبل يبدأ منذ فترة الصبا. منذ 27 عاما ، بدأت بناء مستقبلي وأود الآن أن تستمر علامتي التجارية في التطور لأن مسيرتي مع كرة القدم ستنتهي في غضون خمس أو ست أو سبع أو عشر سنوات".

ويرى رونالدو ان مستقبله بعد كرة القدم لم يتحدد بعد ويحتاج لبعض التفكير. وقال اللاعب "ولكن ، إذا سألتموني عما إذا كنت أريد العمل كمدرب ، سأقول لا. وكذلك لا أريد أن أكون مديرا أو رئيسا لناد ما".

وأوضح "أعتقد أنني سأستمتع بحياتي بشكل أكبر عندما أعتزل اللعب وعندما يكون لدي الوقت الكافي لأفعل ما أريد.. لدي المال والسيارات والمنازل ، ولكن هذا ليس كل شيء".

وأضاف "على سبيل المثال ، هناك مباراة ملاكمة في لاس فيجاس يوم السبت وأود اصطحاب عائلتي وأصدقائي ونذهب لمشاهدة المباراة. ولكنني لا أستطيع لأنني لا أملك الوقت لفعل هذا. لا يمكنني الشعور بالندم لعلى هذا الآن لأن لدي التزامات. ولكنني أود أن أعيش كملك بعد الاعتزال".

وتطرق رونالدو إلى البداية المتواضعة لحياته وقال "تركت المنزل وأنا في الحادية عشر من عمري للانتقال إلى عالم مختلف : أولا إلى لشبونة ثم إلى مانشستر. كان الامر صعبا بالنسبة لي بين سن الحادية عشر والثامنة عشر حيث تشكلت شخصيتي الحالية في تلك الفترة. هذه الفترة التي قضيتها بدون عائلتي وكانت فترة عصيبة".

وأكد رونالدو أيضا أنه لا يبالي بالانتقادات التي يتعرض لها. وقال "لا يمكن أن تسيطر علينا أفكار الآخرين عنا".