صرح باهر المحمدي المنتقل لصفوف الزمالك على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم بأن محمود عبد الرازق "شيكابالا" كان أول من قدم له التهاني، بعد الانضمام للفريق الأبيض،

وتمنى التألق في صفوف الفريق حتى نهاية الموسم تحت قيادة المدير الفني أحمد حسام "ميدو".

وأعرب عن شكره لإدارة الإسماعيلى التى سهلت إجراءات إنتقاله للزمالك حتى نهاية الموسم الجاري بعد طلب ميدو الذي يقتنع بقدراته منذ أن كان في القيادة الفنية للإسماعيلي.
 
وقال المحمدى في تصريحاته ليالاكورة مساء اليوم الأربعاء بأنه سعيد للغاية بثقة أحمد حسام ميدو قائلاً :"بمشيئة الله أكون عند حسن ظنه."

وأضاف لاعب الإسماعيلى أن شيكابالا حرص على تقديم التهنئة له تليفونيا قائلاً :"أرتبط مع شيكا بعلاقة قوية وسعيد للغاية بأننى سأكون متواجد مع فريق يضم العديد من النجوم

ومنهم عمر جابر وباسم مرسى وكهربا وهو زميل شخصى."
 
وأكمل :"أعلم بأن الكابتن ميدو كان يريد منحى الفرصة مع الإسماعيلى ولكن كان ينتظر الوقت المناسب والحمدلله هو تولى الآن مهمة القيادة الفنية للزمالك وسعيد بثقته."

وعن مشواره فى المنتخبات فقال :"تواجدت لفترة مع منتخب الكابتن علاء ميهوب ولكن حدثت مشكلة آثرت على إستكمال مسيرتى معه ثم أنضممت لمنتخب الأولمبى تحت قيادة

الكابتن حسام البدرى ولكن لم أوفق فى النهاية فى التواجد معه فى التصفيات الأفريقية والحمدلله على كل شىء."

وعن مشواره مع الأندية فقال :"بدأت بالناشئين بالنادى الإسماعيلى ثم إنتقلت لأنبى حتى سن الـ16 عام ثم عدت الى الإسماعيلى من جديد الى أن تم تصعيدى للفريق الأول

للإسماعيلى وأتمنى أن أقوم بتشريف الإسماعيلى خلال مشوارى مع الزمالك."

لمشاهدة تصريحات باهر المحمدي.. اضغط هنا