وضع سلتا فيجو حدا لمغامرة قادش في كأس ملك إسبانيا بعدما هزمه في عقر داره بثلاثية نظيفة في مباراة ذهاب دور الـ16 التي أقيمت مساء اليوم الخميس على ملعب الأخير "رامون دي كارانزا".

انتهى شوط المباراة الأول بتقدم الضيوف في النتيجة بالهدف الذي أحرزه المهاجم السويدي جون جيديتي في الدقيقة 25.

وفي الشوط الثاني أضاف جوناثان كاسترو الهدف الثاني للـ"سيليستي" في الدقيقة 58 قبل أن يعود المهاجم السويدي ويسجل ثاني أهداف والثالث لفريقه في الدقيقة 79 ، لينهي نظريا على آمال أصحاب الأرض في العودة بالنتيجة خلال مباراة العودة التي ستقام على ملعب "بالايدوس" منتصف الأسبوع المقبل.

وكان قادش قد تأهل لدور الـ16 بقرار إداري من لجنة المسابقات بالاتحاد الإسباني والتي أقصت فريق ريال مدريد بعدما اشرك لاعب موقوف، الروسي دينيس تشيريشيف، خلال مباراة ذهاب دور الـ32 وانتهت بفوزه 3-1.

وفي مباراة أخر أقيمت في ذات التوقيت، وضع لاس بالماس قدما في دور الـ16 بعدما عاد بانتصار قاتل ومثير من ملعب مضيفه إيبار "إيبوروا" بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وتقدم إيبار مبكرا في النتيجة وبعد مرور 10 دقائق عبر البوسني إزت هاجروفيتش قبل أن يرد الضيوف بعدها بست دقائق عبر أرتيليس أوليفا إلا أن ساؤول بيرخون وضع إيبار في المقدمة من جديد بالهدف الثاني في الدقيقة 20.

وفي الشوط الثاني بلغت الإثارة ذروتها بعدما عادل لاس بالماس النتيجة في الدقيقة 60.

وأشهر الحكم البطاقة الحمراء المباشرة في وجه هاجروفيتش بعد تدخل عنيف على لاعب لاس بالماس، فيسنتي جوميز، في الدقيقة 82 قبل أن يعود بعدها بأربع دقائق ويطرد لاعبا آخر وبنفس الطريقة من صفوف أصحاب الأرض، جونزالو إسكالانتي ليكمل إيبار المباراة بتسعة لاعبين.

واستغل لاس بالماس النقص العددي وأحرز هدفا قاتلا في الوقت المحتسب بدلا من الضائع بتسديدة قوية من خيرونيمو فيجيروا "مومو".

وبهذه النتيجة يضع لاس بالماس قدما في دور الـ16 لاسيما وأن مباراة الأسبوع المقبل ستقام على ارضه ووسط جماهيره.