قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أن رحيل البرازيلي ماركوس باكيتا عن تدريب الفريق جاء بسبب سلوكه غير المنضبط في اختيار اللاعبين.

وأضاف منصور في تصريحات لقناة العاصمة "باكيتا مؤدب للغاية، وأنهينا اتفاقنا معه بشكل محترم، لكن وصلتني معلومات من بعض الأمراء في السعودية بأن سلوكه في اختيارات اللاعبين بالمنتخب والأندية التي عمل بها لم يكن منضبطاً".

وفسر "لم تكن الكفاءة أو اللياقة معيار مشاركة اللاعبين في المباريات، كان هناك مقاييس أخرى لا أستطيع أن أقرها في الزمالك".

وواصل "تلقيت تلك المعلومات من 7 شخصيات سعودية على الأقل "، مضيفاً "أريد أن يكون معيار المشاركة في المباريات هو بذل الجهد في الملعب وأثناء التدريبات".

وختم رئيس الزمالك "كان هناك تخوفاً من أعضاء مجلس الإدارة لتعيين جهاز ميدو، وقررت برغم ذلك تعيين هذا الجهاز، على مسئوليتي الشخصية، وأتحمل أي هزائم".