أكد يحيى عبد المجيد محامي مجلس إدارة النادي الأهلي على أن ما حدث من عوار في انتخابات النادي الأحمر لا يؤدي لبطلان العملية الانتخابية بالكامل مثلما حكمت محكمة القضاء الإداري.

وفي تصريحات لقناة "النهار رياضة" قال محامي الأهلي: "نحترم ونقدر القضاء تماماً، لكن العوار في الانتخابات لا يؤدي أبداً وإطلاقاً لبطلان الانتخابات مثلما صدر الحكم".

وكانت محكمة القضاء الإداري قد قضت بحل مجلس إدارة النادي الأهلي الحالي برئاسة محمود طاهر نظراً لوجود أخطاء إدارية في العملية الانتخابية ووجود أصوات باطلة.

وأضاف يحي عبد المجيد قائلاً: "طاهر سيكون الرئيس في كل الحالات حتى لو حصل صاحب المركز الثاني على الأصوات التي قيل أنها باطلة وهي مائة أو مائتين أو حتى ألف صوت، لأن الفارق أكثر من 8 ألاف صوت".

وأنهى محامي الأهلي قائلاً: "كل ما حدث من إجراءات في الانتخابات كان من خلال مجلس الإدارة السابق برئاسة حسن حمدي وليس مجلس الإدارة الحالي الذي جاء بأكبر جمعية عمومية في تاريخ النادي وحصل على 12 ألف صوت".