ذكرت تقارير صحفية إسبانية أن عمرو طارق مدافع الفريق قد يستمر حتى نهاية الموسم بعد رحيل بيبي ميل، ونقص عناصر الدفاع ببيع جوردي فيجويرا، وعدم وجود عروض رسمية.

وفشل طارق في دخول قائمة ريال بيتيس لأي مباراة خلال الموسم الحالي، وهو الأمر الذي أدى لبحث اللاعب عن عرض يمنحه فرصة للمشاركة في عدد أكبر من الدقائق.

وقالت صحيفة "استاديو ديبورتيفو" الإسبانية أن طارق سيبقي في صفوف بيتيس بشكل شبه مؤكد، وذلك في ظل حدوث العديد من التغيرات على مستوى الفريق خلال الفترة الماضية.

ويعد أبرز تطور حدث هو رحيل المدير الفني بيبي ميل الذي رفض الاعتماد على اللاعب تماما، لكن الصحيفة توضح أيضا أنه من بين الأسباب التي قد تتسبب في استمرار اللاعب هو عدم وجود عروض جادة حتى الآن.

ويأتي في المقام الثالث بين الأسباب التي ستؤدي لبقاء طارق هو رحيل فيجويرا عن صفوف الفريق وهو ما يعني وجود 3 لاعبين فقط في مركز الدفاع إذا رحل طارق، هذا بجانب إصرار إدواردو ماكيا المدير الرياضي للنادي على بقاء اللاعب وحصوله على الفرصة.