أعرب جوزيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة الإسباني عن معارضته للعقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) على ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، بحرمانهما من التعاقد مع لاعبين خلال فترتي الانتقالات المقبلتين (سوقي الانتقالات الصيفية 2016 والشتوية 2017)، بسبب مخالفة قواعد التعاقد مع لاعبين أجانب قاصرين.

يشار إلى أن النادي الكتالوني قد تعرض لعقوبة مشابهة العام الماضي إثر اتهامه بمخالفة قواعد انتقال اللاعبين الأجانب ممن تقل أعمارهم عن 18 عام.

وفي تصريحات أدلى بها لقناة (موفي ستار بلس) عقب فوز البرسا بستة أهداف نظيفة على أثلتيك بلباو بالجولة الـ20 من الليجا، أشار بارتوميو إلى أن النادي الكتالوني عاني من قبل من تلك العقوبة "القاسية للغاية"، واعتبر أنه في حالة تصرف ريال مدريد والأتلتي على النحو الذي تصرف به برشلونة، فإن العقوبة "بأمانة ليست منطقية" و"غير متناسبة ومبالغ فيها".

وقال إنه على الجميع العمل بروح الوحدة والفريق حتى لا تتكرر مثل تلك العقوبات بالمستقبل، مضيفا أن "قواعد الفيفا جيدة ولكن لابد من تطبيقها بشكل مختلف".

وبدا بارتوميو هادئا حيال الحالة البدنية للاعبه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي تم استبداله في الاستراحة بين الشوطين أمس ليحل محله التركي اردا توران كإجراء احترازي حتى لا تفاقم إصابته العضلية، كما أشاد بأداء الأوروجوائي لويس سواريز الذي سجل "هاتريك" أمام أثلتيك وأيضا بالبرازيلي نيمار.