حمل الاتحاد المصري لكرة القدم الأجهزة الفنية للأندية المشاركة في بطولة الدوري مسئولية ما يحدث من إثارة وفتنة في الملاعب مؤخراً، محذراً الجميع ومطالبهم بتحمل المسئولية.

وجاء في البيان الذي نشره الموقع الرسمي للاتحاد المصري جاء فيه: "وجه مجلس إدارة الاتحاد برئاسة جمال علام إنذاراً للأجهزة الفنية والإدارية للأندية من أجل الالتزام الكامل بقرارات الاتحاد ولجانه وعدم إثارة جماهير الأندية الشعبية حيث يتسبب ذلك في بلبلة الرأي العام واختلاق الفتنة، ويحملهم اتحاد الكرة مسئولية ما يحدث".

وكانت مباراة المصري والاتحاد الأخيرة في الدوري قد شهدت حالات شغب في الملعب بعد صافرة نهاية المباراة بين اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية وتجاوزات ضد الحكم.

كما قرر الاتحاد المصري تكليف ثروت سويلم المدير التنفيذي للاتحاد بالتنسيق مع وزارة الداخلية من أجل الالتزام بما جاء في خطاب الاتحاد المرسل مساعد وزير الداخلية للأمن، وللأندية بشأن تنظيم دخول الأعداد المسموح بها لحضور المباريات.