زاوية عكسية هى نوع من التحليل للمباريات والأحداث الرياضية من منظور مختلف وزاوية مواجهة للأراء والتحليلات المشابهة.

وزاويتنا اليوم ستكون عن موضوع الساعة رحيل جوزيه بيسيرو عن الأهلي

- عاند مجلس إدارة الأهلى بقيادة محمود طاهر الجميع ، مدرب يتمتع بسيرة ذاتية غير مشجعة ومواصفات شخصية لا تناسب الأهلى وشهادات من مسئولين سعوديين تؤكد عيوبه ولكن رئيس الأهلى تحدي وتعاقد معه بناء على نصيحة اصدقائه وجوزيه مورينيو كما قال واليوم خذله بيسيرو ورحل وخسر معه الرهان ، يجب عليه الإعتذار لجماهير الأهلي على الأختيار والتبرير والترويج  وتسخير آلة اعلامية للدفاع عن اختياره .

- مدرب ضعيف الشخصية يعنى أنه لا يستطيع أن يفرض شخصيته ، لا يتحمل الضغوط ، يهرب من المواجهة ، يرضخ أمام النجوم ، يترك من وثق فيه وراهن عليه وهو مقبل على مواجهات هامة ، بيسيرو الأسوأ فى تاريخ الأهلي بلا منازع بالمقارنة مع من يملكه من النجوم وما قدمه .

- الحديث عن خليفة بيسيرو يجرنا إلى اعتبارات أخرى يجب أن توضع فى الحسبان تحديداً أمام حسام البدرى المرشح الأقوى لتدريب الأهلى والذى رحل فى ولايته الثانية بطريقة مشابهة لرحيل بيسيرو ، واتهم البدرى فى انه خرج عن مبادىء وتقاليد الأهلي، تراشق مع مجلس الإدارة السابق ، هاجمه فى بيانات رسمية بعد تم وصف هروبه بالتصرف غير المسئول ، وقع وهو على ذمة الأهلى وقبل مباراة هامة مع ساسي بوعون رئيس الاهلي بطرابلس الذى قدم له عرض مغري.

- ولاية البدرى الأولى مع الأهلى دخل فيها فى صراع كبير مع النجوم وهم أقلية بالمقارنة مع قائمة النادي الأحمر الحالية ، لم يسلم ايضاً البدرى من انتقادات الجماهير بسبب النتائج ورد البدرى بأن هؤلاء مأجورين ، سوابق البدرى ستضع مجلس الإدارة الحالي فى موقف هو فى غنى عنه  أمام الجماهير لسببين ، فالبدرى "هرب" على طريقة بيسيرو وخالف مبادىء وقيم النادي الأحمر وعلى الصعيد الفني البدرى خرج لتوه من التصفيات المؤهلة للأولمبياد ولم يقدم مع أهلي طرابلس أو المنتخب أى نتائج تذكر فى مشواره بأخر 3 سنوات.

- الحل الأمثل والأفضل اذا تعامل مجلس إدارة الأهلي بذكاء مع موقفه الحالي وموقف الشارع الأحمر منه بدون جدال سيكون التعاقد مع مانويل جوزيه لتدريب الأهلى لأسباب عديدة وأهمها:

1- وجود جوزيه سيخفف الإنتقادات الموجهة لمجلس الإدارة فى ملف الكرة بدون شك وسيلم من الشمل ولو حتى على مستوى الفريق الأول .

2- جوزيه فنياً قادر على الإستفادة من قائمة الأهلى المتواجدة وعلى علم ودراية بما يحدث وليس غريباً عن الدورى أو الكرة المصرية.

3- جوزيه يبرع فى التأثير فى الناحية النفسية سواء علة فريقه أو على المنافسين ، مدرب يملك شخصية يتحمل الضغوط بدلاً من لاعبيه .

4- عبد العزيز عبد الشافي رئيس قطاع الكرة يرى نفسه أن جوزيه هو الأصلح لقيادة الأهلي واعلن عن ذلك بنفسه فى أكثر من مرة.

- محمود طاهر حاول و"جرب" واختار ، تحدي الجماهير وخذله من اختاره ، عليه هذه المرة أن يترك ومن دعمه الفرصة لمن يصلح وسيتحمل نيابة عنه ملف الكرة .

للتواصل مع الكاتب عبر فيس بوك اضغط هنا