كرر فيليب لام قائد فريق بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم التأكيد على نيته في الاعتزال بقميص فريقه الحالي مشيرا إلى أنه ربما يودع الملاعب قبل نهاية عقده في 2018 .

وقال لام في تصريحات لصحيفة "بيل" في عددها الصادر اليوم الجمعة "كي أكون صادقا، أشعر بحال جيد هنا" واستبعد انتقاله لفريق آخر في المرحلة الأخيرة من مسيرته الاحترافية."

وينتمي لام 32/ عاما/، المولود في ميونيخ، لنادي بايرن منذ أن كان في الثانية عشر من عمره ولعب لفريق شتوتجارت بعقد إعارة لعامين فقط ، واحتفل مع الفريق البافاري بالتتويج في كل المسابقات.

ويستمر العقد الحالي لفيليب لام مع البايرن لمدة عامين مقبلين لكنه ربما يعتزل قبل النهاية.

وقال لام "بالطبع أنا لا أصغر وإنما أتقدم في السن.. وإذا كان هناك من يمكنه الأداء بشكل أفضل في مركزي أو إذا أدركت أنني لم أعد قادرا على المنافسة، فسأفكر بالتأكيد في الرحيل قبل نهاية العقد."

وأشار لام أيضا إلى أنه يرغب في العمل بالنادي بعد إنهاء مسيرته كلاعب واستبعد مجددا العودة إلى المنتخب الألماني الذي ودعه عقب التتويج بكأس العالم 2014 .