يسعى النادي الأهلي إلى "العبور الآمن" عندما يحل ضيفا على الاتحاد السكندري في الثالثة عصر اليوم بتوقيت القاهرة، في إطار الجولة السادسة عشر من بطولة الدوري الممتاز.

ويحتل الأهلي المركز الثاني بجدول ترتيب الدوري برصيد 29 نقطة، وبفارق نقطة وحيدة عن الزمالك المتصدر، ولكلاهما مباراتين مؤجلتين.

ويخطط الأهلي تحت قيادة مدربه المؤقت عبد العزيز عبد الشافي، للعبور من بوابة الاسكندرية والعودة إلى القاهرة مرة أخرى، بدون فقد أية نقاط.

وكان الأهلي غادر الى الاسكندرية الاثنين الماضي بدون مدربه البرتغالي جوزيه بيسيرو الذي رحل لتدريب بورتو البرتغالي، ليتولى "زيزو" قيادة الفريق الأربعاء أمام فريق الاسماعيلي، قبل أن يستمر في الاسكندرية لملاقاة الاتحاد.

ويدرك الأهلي أهمية الفوز في المباراة التي تأتي قبل فترة توقف للمسابقة بهدف إتاحة الفرصة للمنتخب الأول لخوض مباراتين وديتين أمام الأردن وليبيا استعدادا للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2017.

ويسعى الأهلي لاستغلال فترة التوقف بالتعاقد مع مدرب جديد يقود الفريق خلال بقية الموسم، خاصة وأن الفريق تنتظره مباراة هامة أمام الزمالك 9 فبراير المقبل.

واطمأن الأهلي على لاعبيه الثلاثة صبري رحيل وحسام غالي وجون انتوي، والذين تعرضوا للإصابة في مباراة الاسماعيلي الاربعاء الماضي والذي فاز فيها الفريق بهدف دون مقابل.

على الجانب الآخر يسعى فريق الاتحاد بقيادة البرتغالي ليونيل بنتيس إلى استعادة توازنه  بعد الخسارة امام سموحة في الجولة الأخيرة بهدفين دون مقابل.

ويحتل الاتحاد السكندري المركز الثامن برصيد 22 نقطة.

ويدير اللقاء تحكيميا الحكم جهاد جريشة.