اضطر بيتر تشيك حارس مرمى أرسنال إلى العودة بشكل مفاجئ إلى ملعب ناديه السابق تشيلسي قبل مباراة قمة لندن بين الناديين الغريمين يوم الأحد بعدما أرسلت شركة أديداس الرياضية قفازات للحارس التشيكي إلى ناديه القديم بطريق الخطأ.

وتعامل جوس هيدينك المدرب المؤقت لتشيلسي حامل اللقب والمتعثر هذا الموسم مع الموقف بشكل طريف في مؤتمر صحفي يوم الجمعة وقبل مباراة الناديين في استاد الإمارات يوم الأحد.

وقال هيدينك للصحفيين "أنا كنت هنا عند قدوم بيتر. من الرائع مقابلته. تبادلنا الحديث بعدما غادر تقريبا الجميع الملعب."

وأضاف مازحا "حاولنا إخفاء (القفازات) لكنه لم يقبل بذلك. حاولنا أيضا أن تكون القفازات زلقة بعض الشيء لكنه اكتشف ذلك أيضا. لقد أرسلت القفازات بطريق الخطأ إلى هنا وأعطيناها له. هذه القصة."

وقضى تشيك 11 عاما في تشيلسي وأحرز هناك لقب الدوري أربع مرات دوري أبطال أوروبا قبل الانتقال إلى أرسنال مطلع الموسم الجاري في خطوة منحت فريقه الجديد قوة هائلة.

وتلقى تشيك القفازات الجديدة بعدما سجل رقما قياسيا في الدوري الإنجليزي في عدد مرات الخروج بشباك نظيفة. وتحقق هذا الرقم أمام بورنموث الشهر الماضي عندما اجتاز رقم ديفيد جيمس البالغ 169 مباراة ومن المنتظر أن يرتدي الحارس المخضرم القفازات يوم الأحد.

ويحتل تشيلسي المركز 14 في الدوري ويتأخر بفارق 19 نقطة عن أرسنال ويتقدم بأربع نقاط فقط على منطقة الهبوط لكنه رغم ذلك فاز تحت قيادة مدربه السابق جوزيه مورينيو بنتيجة 2-صفر على غريمه في ستامفورد بريدج في وقت سابق من الموسم الجاري.

ولم يخسر تشيلسي أي مباراة أمام أرسنال في الدوري منذ 2011 ولم يتعرض لأي تعثر تحت قيادة هيدينك الذي تولى المهمة الشهر الماضي.

وسبق لهيدينك أن قاد تشيلسي لإلحاق أكبر هزيمة بأرسنال على استاد الإمارات في 2009 عندما تفوق بنتيجة 4-1.

وتلقى تشيلسي دفعة بعدما تماثل المهاجم دييجو كوستا للشفاء كما تعافى إيدن هازارد بعد غيابه عن ثلاث مباريات متتالية بسبب الإصابة.