استقر المهندس خالد عبد العزيز وزير الرياضة على تعيين محمود طاهر وخمسة من مجلسه لرئاسة النادي الأهلي بشكل مؤقت.

وكان قرار قد صدر من جانب القضاء الإداري بحل مجلس إدارة النادي الأهلي بسبب بطلان العملية الانتخابية قبل أن يقوم المجلس بالطعن على الحكم الذي مازال في ساحات القضاء.

وأفاد مراسل يالاكورة أن اجتماعا جرى اليوم الثلاثاء بين عبد العزيز وهشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية والدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد ومندوب اللجنة الأوليمبية الدولية.

وتم عقد هذا الاجتماع في محاولة لإقناع باقي أعضاء المجلس لقبول التعيين بعد أن رفضوا ذلك القرار يوم الاثنين.

وخلص هذا الاجتماع على اقناع محمود طاهر وخمسة من الأعضاء على قيادة النادي الأهلي بالتعيين خلال الفترة المقبلة ، وتم اخطار المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء بهذا الأمر.

ومن المقرر أن يتم الإعلان عن القرار خلال الساعات المقبلة.

وقال المهندس خالد عبد العزيز وزير الرياضة :" من الوارد تعيين المجلس الجديد ليوم 28 فبراير المقبل والذي يتوافق مع موعد النطق بالحكم في الطعن المقدم من النادي الأهلي،  على أن يتم اعادة المجلس بالكامل لإدارة شؤون النادي حال قبول الطعن".

في الوقت الذي قال فيه هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية أن اللجنة وافقت على تعيين محمود طاهر والأعضاء الموافقين على التعيين ، مضيفا :" هدفنا الحفاظ على استقرار النادي الأهلي،  وتم الاتفاق مع خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة،  على تعيين الشخصيات الموافقة، ويتم التشاور في الوقت الحالي على التشكيل النهائي للمجلس".

تعرف على كواليس الكرة ونجومها على يالاكورة لايت بالضغط هنا