يلتقي المنتخب المصري لكرة اليد مع نظيره الأنجولي مساء اليوم، الجمعة، في الدور قبل النهائي لكأس أمم أفريقيا المقامة حالياً في القاهرة.

ويرغب المنتخب المصري في تحقيق الفوز بالمباراة من أجل تحقيق ثلاثة أهداف، في الوقت الذي سيلتقي فيه منتخبي تونس والجزائر في المباراة الثانية من الدور نفسه.

الهدف الأول

سيكون فوز مصر على أنجولا بمثابة حسم لتأهل الفراعنة لمسابقة كأس العالم المقرر إقامتها في فرنسا العام القادم، ليخوض بذلك الفراعنة تجربة مونديالية جديدة.

وتتأهل ثلاثة منتخبات من القارة الأفريقية بشكل مباشرة إلى كأس العالم القادم، فيما يلعب الفريق الرابع في ملحق عالمي بحثاً عن التأهل، وبالتالي فإن التأهل للنهائي سيحسم التذكرة المونديالية لمصر.

الهدف الثاني

يرغب المنتخب المصري في قطع خطوة جديدة نحو منافسته على بطاقة التأهل المباشرة إلى أولمبياد ريو دي جانيرو صيف 2016، وهو ما لم يتحقق سوى عن طريق الفوز على أنجولا.

ويتأهل الفائز بالمسابقة الأفريقية مباشرة إلى دورة الألعاب الأولمبية، في الوقت الذي يلعب فيه الوصيف في ملحق عالمي بمشاركة عدد من المنتخبات الأوروبية.

الهدف الثالث

استعادة اللقب الغائب منذ عام 2008 هو ثالث الأهداف المصرية التي لن تتحقق سوى عن طريق الفوز على أنجولا في الخطوة قبل الأخيرة نحو هذا الهدف.

ولم ينجح المنتخب المصري في الفوز بالبطولة في النسخ الثلاث الماضية، منذ أن أقيمت المسابقة في القاهرة عام 2008، حيث نجحت بعدها تونس في الفوز بلقبين، مقابل واحد للجزائر.

غزلان أنجولا

يعد المنتخب الأنجولي من أفضل المنتخبات فنياً في البطولة الأفريقية حتى الآن، حيث نجح في تحقيق نتائج جيدة بفوزه في ست مباريات والخسارة في واحدة فقط أمام تونس.

وعلى الرغم من فرض أنجولا سيطرتها على تونس في مباراتهما الأخيرة بدور المجموعات، إلا أن نسور قرطاج نجحوا في العودة خلال الدقائق الأخيرة من المواجهة بتحقيق التعادل ومن ثم الفوز.

وأقصى المنتخب الأنجولي نظيره المغربي من دور الثمانية للمسابقة بعدما تغلب عليه بنتيجة 21-20 ليحجز مقعده في مواجهة مصر، وخوض الملحق العالمي المؤهل لكأس العالم على أقل تقدير.

بطاقة المباراة

الفريقين: مصر وأنجولا

المناسبة: قبل نهائي كأس أمم أفريقيا

الموعد: 8:00م بتوقيت القاهرة

المكان: الصالة الرئيسية بستاد القاهرة

القناة الناقلة: الفضائية المصرية