نفى بيب جوارديولا مدرب بايرن ميونخ الألماني وجود أي أجواء سلبية في صفوف الفريق نتيجة رسالة الكترونية تم إرسالها إلى اللاعبين وتحثهم على حسن التصرف، ووجود "جاسوس" قام بنشر هذه القصة لوسائل الإعلام.

وقال جوارديولا "الأجواء جيدة هنا. إذا كانت غير ذلك، لم نكن لنصبح أبطال الدور الأول من الموسم أو نتعرض لهزيمة وحيدة"، خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الجمعة قبيل مواجهة هوفنهايم الأحد المقبل في الجولة الـ19 من البوندسليجا.

وأكد "هنا أو في تمبكتو أو أفريقيا أو أستراليا أو أي مكان آخر، حينما لا يظهر لاعب بشكل طيب فهذا لأنه حزين ومحبط نوعا ما. لكن الأجواء إيجابية"، ردا على ما أوردته صحيفة (كيكر) الرياضية بشأن قصة الرسالة الإلكترونية التي تحمل التعليمات للاعبين.

وتسائل المدرب الإسباني "من هو هذا اللاعب؟ أين يلعب؟"، في إشارة إلى الجاسوس المحتمل الذي يعتقد أنه نقل إلى الصحيفة هذا الأمر.

كانت الصحيفة قد استندت إلى ما أسمته لاعبا في البايرن لم يرغب في الكشف عن اسمه والذي أكد أن الأجواء السلبية في الفريق سببها تلاحق الإصابات من جانب و"العلاقة بين المدرب والفريق".

وعلى ما يبدو، فإن بعض تصرفات من اللاعبين لا تروق للمدرب الإسباني بيب جوارديولا، وهو ما دفع إدارة النادي للكشف عن ذلك في رسالة بريد إلكتروني "غاضبة" بعثت بها الأسبوع الماضي بحسب المجلة.

ومن بين أمور كثيرة، تطالب إدارة النادي البافاري اللاعبين بالإخطار رسميا بأيام الإجازة التي يحصلون عليها من أجل تجنب رحلات غير ضرورية -بعضها إلى الخارج- قد تؤثر على مردود الفريق قبل مباراة ما.

ويزيد المدرب من الضغوط على لاعبيه، لأنه نفسه يشعر بضغوط، بالنظر إلى تبقي أشهر قليلة في رحلته مع الفريق، التي يرغب في إنهائها بتحقيق ألقاب بحسب (كيكر).

وتحديدا في الأسبوع الذي سبق مباراة هامبورج، التي فاز فيها بايرن بهدفين لواحد، ألمح جوارديولا للاعبيه بأنه كان ينتظر منهم قدرا أكبر من المهنية، وفقا للمجلة التي تضيف إلى أنه تم التطرق داخليا إلى احتمالية فرض حظر على عناصر الفريق.

وعموما يطالب المدرب لاعبيه بانضباط أكبر فيما يتعلق بتناول الطعام، ومواقيت النوم، وما يقومون به في أوقات فراغهم.