أعلن محمود طاهر رئيس النادي الأهلي "المُعين" بقرار من وزير الشباب والرياضة منع جماهير ناديه من دخول مدرجات ملعب مختار التتش مرة أخرى رداً على ما حدث في الذكرى الرابعة لكارثة بورسعيد.

وفي تصريحات تلفزيونية قال محمود طاهر:"لقد اتخذنا قراراً بمنع جماهير النادي الأهلي من الدخول مرة أخرى إلى الملعب، ونطلب أن تساعدنا الشرطة ووزارة الداخلية لتنفيذ القرار".

ودخلت جماهير النادي الأهلي إلى مدرجات ملعب مختار التتش لتأبين شهداء كارثة بورسعيد الذين سقطوا يوم 1 فبراير 2012 في ستاد بورسعيد بعد مباراة الأهلي والمصري في الدوري.

وأنهى طاهر تصريحاته في هذا الشأن قائلاً: "لو جاءت الجماهير غداً إلى النادي الأهلي ورفضنا دخولها ستحدث مجزرة، ولذلك نطلب مساعدة الداخلية لتجنب حدوث مجزرة".