بعد أن أعلن مانشستر سيتي عن أقوى صفقاته في الصيف المقبل بالتعاقد مع المدرب الأسباني جوارديولا زادت متابعة النادي السماوي في الصحف الأوروبية والحديث عن مستقبل السيتي مع فيلسوف كتالونيا.

لكن الصحف الإنجليزية تحديداً اهتمت بجانب أخر في هذه الصفقة ومدى تأثيرها على البريميرليج في الموسم المقبل بشكل عام، والمنافسة في ديربي مدينة مانشستر بشكل خاص.

عودة مورينيو

المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي رحل عن تشيلسي في منتصف الموسم لسوء النتائج أصبح هدفاً قوياً لقيادة فريق مانشستر يونايتد في الصيف المقبل.

وتطالب الجماهير في كل مباريات اليونايتد برحيل لويس فان جال بعد نهاية الموسم والتعاقد مع جوزيه مورينيو، كما نشرت صحف إنجليزية من قبل تقريراً من مورينيو لإدارة اليونايتد يقدم خلاله ما يمكنه فعله من أجل الفريق الأحمر في الموسم الجديد.

كلاسيكو الأرض

في سنوات سابقة زادت شهرة ومتابعة كلاسيكو الأرض بين ريال مدريد وبرشلونة بسبب وجود جوزيه مورينيو مديراً فنياً لريال مدريد، وجوارديولا مديراً فنياً لبرشلونة، العالم كان يتابع خطط وتفكير وفلسفة كل مدرب ربما أكثر من متابعة إبداعات اللاعبين في الملعب.

لكن مع رحيل مورينيو وجوارديولا عن عملاقي أسبانيا قلت مواجهتهما لكنها حدثت في مرات نادرة وكان الجانب الخططي دائماً يسيطر على المباراة رغم امتلاك كلاهما مجموعة من أفضل لاعبي العالم.

لكن لو انتقل مورينيو إلى مانشستر يونايتد وقام بتدريب النادي الذي يبعد بمسافة قليلة عن مانشستر سيتي، ماذا سيكون شكل ديربي إنجلترا الذي أخذ شكل قوي وحماسي في السنوات الأخيرة بعد التطور الكبير لمانشستر سيتي والنتائج الكبيرة التي ضرب بها اليونايتد وأبرزها (6-1) في ملعبه وقت وجود السير أليسك فيرجسون.

الصحف الإنجليزية تنتظر حدوث كلاسيكو الأرض في مدينة مانشستر الموسم المقبل بين جوارديولا ومورينيو بعد أن يدعم كل مدرب فريقه بالشكل الأمثل ويلقى الدعم الكامل من الإدارة في الصيف القادم.

فلسفة جوارديولا

المدرب الأسباني يمتلك فلسفة خاصة جعلته من أبرز مدربي العالم المطلوبين في الأندية الكبرى، واعترف ودوارد مدير مانشستر يونايتد بأنه كان يريد التعاقد معه لقيادة الشياطين الحمر لكن مانشستر سيتي كان الأسبق بإنهاء كافة الاتفاقات.

وبما أن مورينيو أصبح هو الخيار الثاني في مانشستر يونايتد بعد ضياع صفقة جوارديولا سيسعى البرتغالي المخضرم في الرد بعنف وإثبات أنه مازال هو المدرب الأفضل في العالم عندما ينتصر في مباريات الديربي ويحرم السيتي من اللقب ويهديه لليونايتد لأول مرة بعد اعتزال فيرجسون.

في كل الأحوال لو حدثت صفقة مورينيو مع مانشستر يونايتد ستزيد متعة الدوري الإنجليزي بشكل عام ومباريات ديربي مانشستر بشكل خاصة وسيكون محبي كرة القدم في كل أنحاء العالم على موعد مع فصل جديد من متعة صدامات مورينيو وجوارديولا وجهاً لوجه.