أكد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك أنه لن يتقدم باعتذار لمسئولي نادي أهلي جدة ، مؤكدا أن لغة التهديد لن تجدي نفعا.

وكانت أزمة قد نشبت بين الزمالك والأهلي السعودي بسبب القسط الأخير من صفقة اللاعب محمد عبد الشافي.

وقال مرتضى منصور في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء :" أهلي جدة هو من أخطأ بعدم الالتزام بالقسط الأخير من الصفقة ، هم من يجب عليهم الاعتذار بسبب ما أقدموا عليه والذي سبب أزمة للزمالك".

وأضاف :" الزمالك سيحصل على حقوقه باللوائح والقوانين ، العقوبات ستكون من نصيب الأهلي السعودي ، لن أعتذر والتهديدات لن تجدي معي نفعا ، على الأهلي أن يراجع نفسه جيدا لأن إجراءات الزمالك ستكون عنيفة".

وكان مساعد الزويهري رئيس أهلي جدة قد طالب مرتضى منصور بالإعتذار لصرف مستحقات عبد الشافي.