أكدت الصحف الإسبانية الأربعاء أن انتقال المهاجم الكولومبي، جاكسون مارتينيز، من أتلتيكو مدريد إلى جوانجزو إيفرجراند الصيني جاء بسبب نقص الأهداف التي سجلها اللاعب مع "الروخيبلانكوس".

وأحدث رحيل جاكسون عن "الأتلتي" ضجة كبيرة في سوق الانتقالات الشتوية، لاسيما وأنها حطمت الأرقام القياسية في تاريخ كرة القدم الآسيوية بعد أن دفع جوانجزو 42 مليون يورو مقابل اللاعب الكولومبي، الذي لم يسجل سوى ثلاثة أهداف فقط في 22 مباراة خاضها مع أتلتيكو مدريد.

وعنونت صحيفة (أس) الرياضية صفحتها الرئيسية بخط عريض "جاكسون يذهب إلى الصين"، بينما أكدت صحيفة (ماركا) أن "جاكسون يرحل ليأتي كوستا في يونيو"، في إشارة للاعب الإسباني-البرازيلي دييجو كوستا، مهاجم تشيلسي.

وبدأ "الأتلتي" بالفعل في البحث عن بديل لجاكسون، ويبدو أن لاعبه السابق كوستا هو المرشح الأقرب، وفقا لـ(أس)، كما أشارت (ماركا) إلى أن أتلتيكو مدريد سيستثمر الأموال التي باع بها اللاعب الكولومبي لاستعادة كوستا.

ومن جانبها، أكدت صحيفة (أس) أن جاكسون "لم يحقق النجاح مع أتلتيكو مثلما فعل فورلان أو سرخيو أجويرو أو فالكاو أو دييجو كوستا"، في إشارة للصفقات السابقة للنادي الإسباني، علما بأن اللاعبين المذكورين رحلوا عن الفريق.