أكد لويس إنريكي، المدير الفني لبرشلونة الإسباني أن لاعبيه كانوا "رائعين" أمام فالنسيا في ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، في المباراة التي أقيمت على ملعب كامب نو، معقل الفريق الكتالوني، وانتهت لصالح البرسا بسبعة أهداف نظيفة.

وقال إنريكي، في مؤتمر صحفي عقب المباراة، "أنا سعيد بكل شيء في المباراة. بعد جدول مباريات الشهر الماضي، رؤية الفريق بهذه الثقة أمر يدفع لتهنئة اللاعبين".

وفي هذا الصدد، أشار إلى أن فريقه كان "متفوقا للغاية" على فالنسيا، موضحا أن الفريق وصل إلى "الايقاع المطلوب" للاقتراب بدرجة كبيرة من حسم التأهل إلى النهائي.

وأوضح "لا هدف سوى مواصلة الفوز. سنستعد لمباراة الإياب للفوز والاستمتاع بما قدمناه"، في الوقت الذي أقر فيه بأن تسجيل هذا العدد الكبير من الأهداف في مرمى منافس يمر بلحظات صعبة "ليس لطيفا".

وأضاف "لا أحب رؤية منافسين في هذا الوضع، ولكننا حاولنا التركيز في اللعب".

وبسؤاله عن نيمار، الذي أهدر ثالث ركلة جزاء ينبري لها هذا الموسم، قال "كرة القدم لعبة أخطاء. نيمار يواصل التطور، وهو لاعب هام للغاية، ولاعب حيوي".

وفي النهاية، تطرق إلى الحالة البدنية للفريق الذي سيخوض سبع مباريات خلال الأيام الـ24 المقبلة، قائلا "نحن بحالة جيدة، خضنا عددا أكبر من المباريات مقارنة بالموسم الماضي. لدينا امكانية اراحة اللاعبين استعدادا للحظة الحاسمة من الموسم".