صرح أحمد بامعوضة مدير الإحتراف في أهلى جدة السعودى، بأن إدارة النادي لا تنوي منح الزمالك القسط المتبقي من صفقة محمد عبد الشافي إلا من خلال الاتحاد الدولي لكرة القدم، مشيرا إلى أنه لا يوجد أي شرط جزائي بالعقد.

وتوجه الزمالك إلى الاتحاد الدولي من أجل الحصول على القسط الأخير في صفقة عبد الشافي، وهو ما سيؤجل حصول النادي عليه لحين حسم الأمر من طرف الاتحاد الدولي.

وقال بامعوضة في تصريحات إذاعية سعودية :"للزمالك مستحقات متأخرة وتم جدولتها، لكن مرتضى منصور لم يترك وسيلة إعلامية إلا تطاول من خلالها على الأهلي."

وتابع :"تعاملنا مع مرتضى منصور بشكل ممتاز لذلك وافق على بيع محمد عبد الشافي لنا، لكنه الآن دائما ما يقول في الإعلام بأن الأهلي نصب عليهم."

وأضاف :"بعد الطريقة التي تعامل به ابلغناها أكثر من مرة أنه لن يطول أي أموال من الأهلي إلا بعد التوجه للفيفا، نحن لم يسبق أن تأخرنا على أحد، لكن الظروف أجبرتنا على ذلك."

وواصل :"نتمنى حل الأمر بشكل ودي لكن بعد التهجم على الأهلي سيجعلنا ننتظر حتى يتم إصدار حكم من الفيفا لمنح الأموال للزمالك."

كما رد على حقيقة وجود شرط جزائي في عقد اللاعب يجبر الأهلي على دفع 5% من قيمة العقد كغرامة للتأخير، أكد أن الأمر غير صحيح.

واستطرد :"عقد اللاعب لا يوجد به أي شرط جزائي لكن من حقه أن يقول ما يريد."

واختتم :"الإدارة القانونية بالنادي تعمل من أجل الرد على مرتضي منصور بعد تطاوله على النادي والنيل من سمعته، لكن حتى الآن لم نتخذ قرار رسمي."

للاستماع لتصريحات بامعوضة.. اضغط هنا

طالع اخبار وكواليس نجوم الكرة والرياضة عبر يالاكورة لايت بالضغط هنا